الاثنين، 26 يوليو، 2010

مَهْدَوِيّةْ الْهَوَى ~

:
سرحتُ حروفي من القيود بل مشآعري كلهآ أسرحهآ فـ مأ أجمل أن أعيش حبك سيدي بـ حرية ، و مآ أعظم شأني كلمآ عذبني غيآبك
لـ غيآبك فلسفة أعجز تفسيرهآ فـ فلسفتي تقول أنت من تستحق الإنتظآر لـ أنك تستحق ذلك
فـ أتآني الهيآم من ميمك
و الهوى من هآئك
و الود من دآلك
و اليقين من يآئك
فـ أصبحتُ مهدوية الهوى
و هل هنآك شيء أعظم من ذلك ؟ ، فـ قد قآلوآ : " إن الصبر بـ التصبر " ، و لكنّي أقول : " إن الصبر بـ المهدي "
لن يكفيني الفخر فيك سيدي ، فـ الفخر يعجز بـ أن يفخر فيك
كمآ الآن أنآ أعجز أن أصفك و تعجز حروفي بـ أن توفيك
في يومك هذآ ، يوم أصبح لنآ النور دون الشمس
الجمآل دون القمر
العلم دون معلم
الصبر دون التصبر
فـ أنت محمدي الأصل ، زهرآئي الفصل
علويّ النسل ، زينبي الصبر
حسيني الخلق ، حسني الحُلُم
أتقدم بـ التهآني و التبريكآت لـ شيعة علي عليه السلآم ، لـ ذآئقي العشق من منهل آل رسول الله عليهم أفضل الصلآة و السلآم
بـ مولد نورهم الجليّ المهدي المنتظر القآئم عجل الله تعآلى لنآ في فرجه الشريف و جعلنآ من أتبآعه و أعوآنه و الطآلبين بـ ثأره و الحآمين لـ دينه و الدآبين عنه و النآصرين له بـ إذنه تعآلى العلي القدير
:
و أقدم بعض الأبيآت المتوآضعة لـ مقآم سيدي و مولآي العظيم و عسى أن يقبلهآ عنده
فـ رجآئي رضآك علينآ سيدي ،
:

ليت شعري ، أين استقرت بك النوى ؟
أعند الزهرآء أم المصطفى ؟
عند الحسين أم المرتضى ؟
أو ، عند بآب الله تدعو لـ شيعتك
و خير الورى ؟
سيدي انتظرنآك شوقاً ، و الشوق لـ قلبنآ اكتوى
ليتك تظهر و ترى !!
مآذآ من بعد آل البيتِ قد جرى ؟
ليتك تثأر للضلعِ المكسور ، و لطفلِ ظل على الثرى
و تثأر لـ طبرة المحرآب ، و أطهر دمى
ليتك تظهر و تثأر لـ كبدٍ مسموم
على الطشتِ استوى
و لـ أعظم رزية تأخذ الثآر
و تثلج قلبه و تروي منه الظمآ
أنه الحسين و معه أصحآب الفدآ
بـ ظلمٍ رحلوآ ، ورؤوسٍ استقرت فوق الفلآ
على الرمحِ تدآر و من ديآرٍ إلى ديآر
و معهم كعبة الأطهآر
زينب الكبرى
 ثآرآتك سيدي تزيد
فـ المرآقد تهدمت و المَعلم منهآ قد اختفى
مولآي و ثأر شيعتك لآ تنسى !!
بلآ ذنبٍ متهمين بـ حبكم
كمآ لو أجرمنآ أو خآلفنآ الهدى
إنآ من القرآن نهجنآ ، و من هآدينآ المصطفى
و بلآ شك ولآية أمير المؤمنين هي الأَولى
و سـ يشهد بنآ الزمآن حينمآ تظهر
و خلفك نسير و نعلن عن حبنآ و الهوى
و بكَ يعود عزنآ و فخرنآ وَ يتجلى
و تحآمينآ من كل جورٍ و ظلمٍ علينآ تحتم
وبنآ اختلى

:
دمتم و دمنآ على حب الأطهآر ،

هناك 6 تعليقات:

  1. ماشالله ماشالله

    حلوه التدوينه اليوم

    نبارك لكم مولد مخلص البشريه

    نسأل الله تعالي أن يعجل بفرجه وظهوره
    ويجعلنا من أنصاره

    تحياتي

    ردحذف
  2. بندول ~
    أهلاً فيك أخوي
    و وجودك أحلى ،
    الله يبآرك فيك يآرب و اللهم آمين
    شكراً لك

    ردحذف
  3. اللهم عجل لوليك الفرج

    مباركين بالمولد ":>

    ردحذف
  4. أسعد الله أيامكم، وجعلنا وإياكم وسائر المؤمنين من خيار أعوانه.
    لا تنسوا توجيه الشيخ الوحيد الخراساني حفظه الله بقراءة سورة يس وزيارة آل يس ودعاء الفرج هذه الليلة في الساعة 9.30 بتوقيت الكويت واهدائها لمولانا الحجة عليه السلام

    ردحذف
  5. جُمآن ~
    اللهم آمين
    و يبآرك فيج يآرب
    شكراً لج

    ردحذف
  6. سفيد ~
    أجمعين يآرب
    و تسلم أخوي على التوجيه
    و عسى أن يتقبل الله منكم و منآ صآلح الأعمآل

    ردحذف