الاثنين، 22 فبراير، 2010

الطّفل فِي الرّوْضه ~

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد و آل محمد و عجل فرجهم و أهلك أعدآئهم
:
اليوم بعد حضوري أول محآضره لـ مقرر "خبرآت تربوية لـ طفل الروضه" ، بعدمآ ألقيت علينآ دكتورتنآ الفآضله القديره بطآقة تعريفهآ و مآ يحتآجه المقرر من معلومآت و توزيع الدرجآت و مآ تحب وتكره و مآ تريده أن يكون ولآ يكون
تطرقت لـ موضوع الطفل و كيفية تنشئته ، بعدمآ قآلت مآ يحتآج و كيف نتصرف معه ، لآ شعورياً قلت الحمدالله ليس لدي أخ صغير ، و لست أم لـ طفل ،
ربمآ الأخ التربيه سـ تكون على وآلدتي و وآلدي ولكن ليس معنى هذآ ليس لي دور كون أن سني سـ يكون الإعتمآد الأكبر من وآلديني علي في تربيته
و لم أكن "أم" رغم أني لآ أحب أن أقسى على طفل و معآملتي معهم جداً لطيفه إلآ أنني سـ أظلمه من نآحية التعليم
طبعاً ، كل هذه الإستنتآجآت أتت بعد إنتهآء الدكتورة من كلآمهآ
و بعد كلآمهآ أتمنى أن أكون أخت كبرى و للأسف هذآ محآل تقريباً ، و أتمنى أن أكون أم إن شآء الله
فـ مآ قآلته في المختصر المفيد ،
"بقلب عآمي :p "
:
إن الطفل في بدآية مرآحله الأولى و خصوصاً من سن الروضه ( 4 - 6 ) سنوآت ، يعتمد على الإدآرآك و الإستكشآف و يحب تنمية عقله بـ اللعب و المرح و ليس بـ التلقين الممل و الدرآسه و التعليم الإجبآري
حيث أن :
تعليمهم مآ يكون إلآ عن طريق ألعآب تربويه ، أن يكتشف من خلآل هـ الخبرآت معلومه مثلاً أو يتعلم يكتب حرف
كـ مثآل : في أم نقلت ولدهآ من روضه لي روضه أخرى ، لمن سُألت عن السبب قآلت أن روضته بس يعتمدون على اللعب و النشآطآت و روضه بنت جيرآنه مآدري بنت إختي يعلمونهم القرآءه و الكتآبه مآيصير ولدي مآ يتعلم بسرعه
لكن للأسف مآ كنآ ندرك أن الطفل في هـ المرحله مو محتآج أن يقرآ أو يكتب ، محتآج أن يفرغ طآقته بـ صورة مآ تقيده أو تجبره.
لو كنت ، مو حآضره محآضرة اليوم جآن ليلحين مرتسخ بـ مخي أن الطفل يتعلم أكثر ممآ يلعب و أهو المفروض العكس
وثآني شي عشآن أبين أن الطفل يعتمد على الإدرآك في موقف ذكرته الدكتوره ،
أم قآلت حق ولدهآ أكتب الأرقآم من ( one - ten ) الطفل كتب و عقب مآ رآجعت إكتشفت أن مو كآتب رقم سته قآلتله ليش مو كآتب (six) قآلهآ لأن لو قلبنآ الـ ( nine) تصير ( six) ، الأخ مو حآب يتعب إيده بـ التكرآر :p
فـ لمن قآلتله ميخآلف إقلبهآ رسم لهآ دآئرتين الأولى الخط لي فوق و الثآنيه الخط لي تحت و عطآهآ
:
و إحنآ أيآم الإبتدآئي مآسكين علينآ نسخو "سآلمٌ" ، نسخوآ "عبيرُ"
:
فعلاً إستفدت ، و تغيرت نظريآت وآيد مرتسخه بـ مخي و طبعاً غلط
نسينآ أنهم أطفآل محتآجين أنهم يلعبون أكثر من مآ يتعلمون ، و إحنآ قرآئآتنآ ضعيفه و تعليمنآ يالله يالله نتعلم
و للأسف نستخدم معآهم أسلوب العقآب أكثر من الثوآب مع أن لآحقين على هذآ الأسلوب في المرآحل اليآيه
:
إلي حبيت أوصله من هـ " الموضوع "
أن إحنآ محتآجين لأن نقرآ عن علم النفس للطفل أكثر ، و نعرف كيفية التعآمل معآهم سوآء إن كنت مدرسه لأن يعتبرون أطفآلي ، و سوآء إن كنت أم ، و أيضاً الأب كون أن له دور في تنشئة طفله
و هذآ و لكم و لي التوفيق ~

الخميس، 18 فبراير، 2010

" السيّد السّستآني ، نُوـؤرْ عيُوـؤنِي ~

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد و آل محمد و عجل فرجهم ، و ألعن أعدآئهم ، و أرحمنآ بهم ، ووفقنآ لـ خدمتهم ، اللهم آمين
:
هنآ ، جمرة بـ قلبي لآ تنطفئ
مرت أيآم و أسآبيع على مآ قيل
ومآ زآل القهر يرآودني بين حين و حين
كل مآ مر اسمه بـ مسمعي تخنقني العبره
و كلمآ ارتسمت صورته بـ عيني تدميني الحسره
و تصتك أسنآني بـ الغضب ،
:
علني إن كتبت هنآ ،
تخمد نآر ، ولو القليل منهآ
:
لم يكتفوآ بـ قهر محمد و آله الأطهآر
من ممآت الرسول إلى الحسن العسكري
إلى الحجه المهدي (عج) ، سآعد قلبك يآ حجة الله ~
ووصلوآ إلى مرآجعنآ العظآم ،
أي جرأة بهم ، ليس بـ جرأه
ولكن ....
لسآني يعجز بـ أن يصفهم
ليست بتربية مرجعي وسيدي ، " آية الله العظمى السيد علي السستآني "
فـ لم يربينآ على أن ننلوث ألستنآ بمآ يقلنآ شأنآ
:
لن أقول سوى ،
كلآمهم عنك يآ سيدي ، جمرة بـ قلوبنآ لآ تنطفئ
كمآ جمرة الرسول و الآل
:
إلهي عجل لنآ في فرج مولآنآ صآحب الزمآن
و إلهمنآ المزيد المزيد من الصبر ،
و إحفظ لنآ مرآجعنآ العظآم
ورد كيدهم ، و أعدآئهم
بهم شرفنآ ، بهم نصرنآ
:
واللهم صلّ على محمد و آل محمد وعجل فرجهم ~
:
"و السيد السستآني نور عيوني"

الثلاثاء، 16 فبراير، 2010

إنَّ الصّلآةَ كَآنَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَآبَاً مَوْقُوتَاً ~

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد و آل محمد و عجل ظهورهم و سهل مخرجهم و إلعن أعدآئهم
:
في ثوآب الصلآة و فضل المصلّي ~
:
في كتآب الصّدف ص156 قآل : قآل رسول الله صلى الله عليه و آله : الصلآة عمود الدّين ، من أقآمهآ فقد أقآمهآ ، ومن تركهآ فقد هدمهآ . و روي في الكآفي عن الصّآدق عليه السلآم أنّه قآل : إذآ قآم المصلّي إلى الصلآة نزلت عليه الرّحمه من أعنآن السّمآء إلى أعنآن الأرض ، و حفّت به الملآئكة فـ نآدآه ملك لو يعلم هذآ المصلّي مآ في الصّلآة مآ انفتل ، و قآل رسول الله صلى الله عليه و آله : إذآ قآم العبد المؤمن في صلآته نظر الله إليه حتى ينصرف ، و أظلّته الرّحمه فوق رأسه إلى أُفق السّمآء و الملآئكة تحفّه من حوله ، إلى أُفق السّمآء ووكّل الله به ملكاً قآئماً على رأسه ، يقول : أيُّهآ المصلّي لو تعلم من ينظر إليك ومن تنآجي مآ التفتّ و لآ زلت عن موضعك أبداً . و قآل أبو عبدالله عليه السّلآم : صلآة فريضة خير من عشرين حجه ، و حجة خير من بيت مملوء ذهباً يتصدّق منه حتّى يفنى ، وقآل عليه السّلآم : صلآة المؤمن بـ الليل تذهب ممّآ عمل من ذنب بـ النهآر ، و قآل عليه السّلآم : من صلّى ركعتين يعلم مآ يقول فيهمآ انصرف وليس بينه و بين الله ذنبٌ .
-----------
في عقوبة تآرِك الصّلآة ~
:
و فيه أيضاً في المجلد الأول منه ص157 قآل : و في الصّحيح عن البآقر عليه السلآم قآل : إنّ تآرك الفريضة كآفر ، و عن مسعدة بن صدقة أنّه قآل : سئل أبو عبدالله عليه السّلآم مآ بآل الزّآني لآ تسمّيه كآفراً و تآرك الصّلآة تسمّيه كآفراً ؟ ومآ الحجة في ذلك ؟ فـ قآل عليه السّلآم : لأنّ الزّآني و مآ أشبهه إنّمآ يفعل ذلك لـ مكآن الشّهوة لأنّهآ تغلبه ، و تآرك الصّلآة لآ يتركهآ إلّآ استخفافاً بهآ و ذلك أنّك لآ تجد الزّآني يأتي المرأة إلّآ هو مستلذ لإتيآنه إيّآهآ قآصداً لهآ ، و كل من يترك الصلآة قآصداً لـ تركهآ فـ ليس يكون قصدهآ لـ تركهآ اللذة ، فـ إذآ نفيت اللذة وقع الاستخفآف ، و إذآ وقع الإستخفآف و قع الكفر . و عن النبي صلى الله عليه و آله أنّه قآل : من أعآن تآرك الصّلآة فـ كأنّمآ زنى مع أمّه ألف مرة ، ومن أعطآه شربة مآء و لقمة وآحدة فـ كأنّمآ هدّم الكعبة آلف مره ، و قآل صلى الله عليه وآله : من أحرق سبعين مصحفاً أو زنى بـ سبعين بكراً أو قتل سبعين مَلَكاَ مقرّباً أقربُ إلى النّجآة من تآرك الصّلآة . و قآل صلى الله عليه و آله : سلّموا على اليهود و النّصآرى ولآ تسلّموا على يهود أمتّي . و قيل : يآ رسول الله وَمَن يهود أمتك ؟ قآل : من يسمع الأذآن و الإقآمة ولآ يحضر الجمآعة . و قآل صلى الله علي و آله : تآرك الصّلآة ملعون في التورآة ، ملعون في الإنجيل ، ملعون في الزّبور ، ملعون في القرآن ، ملعون في لسآن جبرآئيل ، ملعون في لسآن ميكآئيل ، ملعون في لسآن إسرآفيل ، ملعون في لسآن محمد صلى الله عليه و آله .
:
وفي المجلّد الثآني من سفينة البحآر ص43 قآل النبي صلى الله عليه و آله : فيمن تهآون بـ صلآته ابتلآه الله بـ خمس عشرة خصلة يرفع الله البركه من عمره ، ومن رزقه ، و يمحو الله تعآلى سيمآء الصّآلحين من وجهه ، وكل عمل يعمله لآ يؤجر عليه ولآ يرتفع دعآؤه إلى السّمآء ، و ليس له حظّ في دعآء الصّآلحين ، و يموت ليلاً و جآئعاً و عطشآناً و يوكل الله به ملكاً يزعجه في قبره و يضيّق عليه قبره ، و تكون الظّلمة في قبره و يوكل الله به ملكاً تسحبه على وجهه و الخلآئق ينظرون إليه و يحآسب حسآباً شديداً و لآ ينظر الله إليه و لآ يزكّيه . و له عذآب أليم .
و فيه قآل أبو عبدالله عليه السّلآم : امتحنوا شيعتنآ عند موآقيت الّصلآة كيف محآفظتهم عليهآ .
وفيه عن إرشآد القلوب ، قآل : لمّآ كآن علي عليه السّلآم يوماً في حرب صفين مشتغلاً في الحرب و القتآل ، و هو مع ذلك بين الصفّين يرآقب الشّمس فـ قآل له ابن عبّآس : يآ أمير المؤمنين مآ هذآ الفعل ؟ قآل : انظر إلى الزّوآل ، حتّى نصلّي ، فـ قآل له ابن عبّآس : وهل هذآ وقت الّصلآة ؟ إنّ عندنآ لشغلاً بـ القتآل عن الصّلآة ، فـ قآل : علَآمَ نقآتلهم ؟ إنّمآ نقآتلهم على الصّلآة . قآل : و لم يترك صلآة اللّيل قطّ حتّى ليل الهرير .
/
\
/
اللّهم بلغنآ مرآضيك و جنبنآ معآصيك ، و لآ تمتنآ حتى ترضى عنّآ ~

الأحد، 14 فبراير، 2010

في سَبَآتٍ عَمِيقْ ، و حِلْمٍ جَمِيلْ

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على سيدنآ أبآ القآسم محمد و على آله الطآهرين ، و إلعن أعدآئهم و بلغنآ في الدّنيآ زيآرتهم و في الآخرة شفآعته اللهم آمين
"السّلآم عليكَ يآ أبآ عبدالله الحسين"
على العآدة ،
حينمآ يأتي وقت ، قيآمي لليل إلى صلآة الفجر
بعدهآ ،
أخلد إلى النوم ، أو بـ الأحرى
إلى رسم حلمي بـ خيآلي
:
بـ أننّي ذآهبة إلى أرضٍ مقدسة
بـ ثيآبي السودآء من رأسي إلى رجلي
وعليهآ خمآري الأسود
ذآهبه وكلّي شوق
لأن أرتمي بـ تلك الأرآضي الطآهره
و أقبّلهآ بـ حنيني ،
و أسقيهآ بـ دموعي التي حفظتهآ من سنين
لأن تنسكب هنآ ،
و تروي الضآمئين
أسير ، و يسير معي كل النّور
لآ أملك معي إلّآ ،
كتآب للزيآرة
دموع شوق سآكبة
حروف تنضم قآفية
أسمآء طآهرة
وصآيآ من الجميع ،
بلغي سلآمي
قبّلي بدلاً مني ، الضريح
أسألكِ الدعآء
أوصيكِ بـ تربةٍ
و مسحة من القمآش الأخضر
و أرد عليهم ، بـ ابتسآمه
لن أنسى أحد
لكم مآ تريدون
:
أذهب بعيده عنهم
و دموعي وحيده تجري
شوقاً للقآء !
فـ إنهآ انتظرت سنين طويله لـ أن تصل روحهآ
بـ تلك الأرآضي
و دَعَت الإله بـ حرقة قلب
لأن تزور تلك الأرآضي
فـ كيف الدّموع لآ تجري ؟!
و كيف بـ القلب لآ يقرع ؟!
يقرع ، لأنه سـ يلتقي بـ الحبيب
بعد طول السنين
:
أقف هنآ ،
بـ القرب من حبيبي
أحكي معه ، و أشكوه
تآرة أجلس ، و أكلمه
و تآرة أقف ، لـ أزوره
لآ تصدق عيني مآ ترآه
و لآ رجلي تصدق أنهآ تسير هنآ
و لآ يدآي إنهآ لآمست ذآك الضريح
و لآ أعيني حينمآ أسكبت دموعهآ للقآء
و لآ شيء من جسدي يصدق !!
في تلك الأثنآء ،
:
لم يكن معي
سوآي ، و الحبيب
فـ روحي كآنت له فقط
و عقلي ، و فكري
و حروفي ، و قلبي
كآنت زيآرة صآفيه
نقيه ،
:
و إذآ بـ نورٍ يشع في جبيني
و يحرك جفوني
أفتح عيني ،
و إذآ أجد نفسي
ملقآة على سريري
و ابتسآمتي لآ تفآرقني ، و دموعي لآزآلت جآرية
ولكن ، كل مآ مضى
كآن مجرد حلم ، و طيف زآرني
:
إلهي بـ حق "الحسين" أكتب لي الزّيآرة
فـ الروح في بدآية ثورآنهآ ،
لآ أعلم إن ثآرت مآ سـ أكون ؟!
- بلغنآ و إيّآكم و المؤمنين الزيآرة في الدّنيآ و الشفآعة في الآخره
/
أسألكم الدّعآء ~

السبت، 13 فبراير، 2010

بعدك يآ رسول الله ، من يرحمنآ ؟!

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على سيدنآ أبآ الزهرآء محمد و آل بيته الطآهرين ، و ألعن أعدآئهم إلى قيآم يوم الدّين ~
بـ منآسبة ذكرى وفآة الرسول الأعظم سيدنآ " محمد " صلى الله عليه و آله و سلم
وضآق بي المكآن
و جآر بي الزمآن
:
ارتطمت أموآج الحزن بـ مخيلتي
و عآفني الفرح ،
أصبح الجميع ينآشد ،
صغيرة أنتِ على الهم
يكفيكِ حزن و ألم
يكفيكِ دموع و غم
:
مآلي و مآل السعآدة لـ تأتيني
وأنآ أرى ،
خيآنتهم للرسول
بغضهم للرسول
ضغينتهم للرسول
جرحهم للرسول
:
مآلي ، و مآل الهم لآ يغزيني
و أنآ أسمع ،
مصآب يُتلى
لآطم يلطم
نآعي ينعى
ظلم يتجلى
:
يآ رسول الله ،
إنهض و نآظر
حرقهم للبآب ،
و ضلع ابنتك بـ المسمآر
و عصرهآ بـ الجدآر
و سقوط "المحسنِ" ،
عند بآب الدآر
:
إنهض و نآظر
صرخة طفل يشكوك
جدآه ،
لم تكتمل شهوري
و رضعتُ من الدم
ومهآدي جرح الزهرآء ،
و روآئي دموع الزهرآء ،
و قبري ضلع الزهرآء ،
:
إنهض يآ رسولنآ
و عآين الكرآر
بـ محرآبه يُطبر
وتسيل الدمآء ،
بـ محرآبه يعود أسى الضلع
وجنين الزهرآء ،
بـ محرآبه تشكي الصلآة
لم يتممهآ ،
وبكت له السمآء
:
قم و قبّل الحسن
لـ يشفى ،
فـ السمّ لـ كبده ،
أهرى ،
و النعش بـ السهآم
تلظى ،
و قبره جرحٌ
لآ يبرى ،
:
آه يآ مولآي
إنهض ونآظر
أرض الطفوفِ
دمآء و كفوف
رؤوس و سيوف
إنهض و نآظر
الغريب ،
أين جسده ، أين رأسه
أين ابنه ، أين طفله
أين أخيه ، أين أخته
أين نسآئه ، أين أيتآمه
يآ رسول الله
لملم جرآحآته
وننتظر منك الأخذ بـ الثأر
:
عظم الله لك الأجر يآ صآحب العصر و الزمآن بـ مصآب جدك رسول الله
و مصآب الحسن و الحسين و الرضآ
" اللهم صلّ على سيدنآ محمد و آل بيته الطآهرين ، و ألعن اللهم من أول ظآلم ظلم محمد و آل محمد ، إلى آخر ظآلم لهم "




الاثنين، 8 فبراير، 2010

صُوَرْ تَتَكَلَمْ ، صُوَرْ تَلْطِمْ ~

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد و آل محمد و عجل فرجهم الشريف ~
:
لآ أعلم مآ أسميه
حينمآ أرى صوراً و أعبر عنهآ بـ كلآم من تأليفي ، أو أقتبس لهآ كلآم منآسب ، أو لطمية منآسبه
لآ أعتقد أنهآ هوآيه أو موهبه ، بل مجرد نوع من أنوآع المتعه
أجد في ذلك المتعه و السعآده
:
أحببت أن أقدم صور تلطم مع خدآم آل البيت ،

لن أنسى الحسينَ ، يآ أمي
لمآزج دمعتي بـ وريده
و أروح لـ دمعتي شهيده
ألآقي وين مثل حسين
يسوى بـ نظرته الدنيآ
:

أخويآ و عمري مآ نسيته
فديته بـ مهجتي فديته
يآ يمآ شلون لحظه يهون ،
هذآ إلي سكن بيآ
:
يآ طفلي محد مآ يشعر بـ طفله
و إحسآس الأبو لو تدري مآ مثله
في عز التعب و ضلوعه متنحله
بس من يبتسم طفله تبسم تبسم له
:
يآ من الـ يدلني على درب الصبر وين
و ينطي ليآ غير عيني الي انعمت عين
مآ أريد انظر أريد أبجي بـ دمعهآ
لأن كل دمعي في كآس الغربه و البين
مآ بقآ بـ جفني دمع يآ مآخذ الروح
بعد محنة كربلآ إلآ على حسين
:

سبآيآ نقطعُ الزمنَ
و نحملُ جرحنآ معنَآ
إلى رضوى ،
وفي دمنآ قوآفل تحمل المحنَ
:

حزين و ع الحزن صآبر ، يآ دنيآ
على الهم مهجتي تكآبر ، يآ دنيآ
شمآ أتألم ، لآ مآ أهتم
وأنآ محزم قلبي بـ صبره

مَشَآهِدْ مِنْ " كَرْبَلَآءْ " ~

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على سيدنآ "محمد" و على آله الطيبين الطآهرين ، و عجل فرجهم ، وألعن أعدآئهم ~
:
مَشَآهِدْ مِنْ " كَرْبَلَآءْ "
(1)
هنآك من لبى الندآء
و خرج من الخيآم
يقآل ، أنه شبيه سيد الأنآم
خرج بـ سيفه ، بـ مهره
بـ شبآبه ، بـ جمآله
بـ شجآعة الكرآر ، بـ خُلُق المختآر
و صآح ،
أنآ علي بن الحسين بن علي ، ونحن وبيت الله أولى بـ النبي
والله لآ يحكم فينآ ابن الدعي ، أطعنكم بـ الرمح حتى ينثني
أضربكم بـ السيف حتى يلتوي ، ضرب غلآم هآشمي علوي
إلى أن ذبحه العطش
إلى أن قُتل
إلى أن تقطع
إلى أن لهجت أنفآسه
عليك مني سلآم الله يآ "حُسين"
:
(2)
كآنت زفته جثث الظّلآم
كآنت حنته خضآب من دمآه
نآصر عمه ، بـ موضع أبآه
لبى وصيته ،
وصآح ،
أن تنكروني فـ أنآ ابن الحسن
سبط النبي المصطفى المؤتمن
هذآ الحسين كـ الأسير المرتهن
بين أنآس لآ سقو صوب المزن
إلى أن ذبحه العطش
إلى أن خدعه شسع نعله
إلى أن غُدِرَ من خلفه
إلى أن قآل
عليك مني سلآم الله يآ "حُسين"
:
(3 )
برز إليهم قمر
زلزل الكون بـ سيفه بـ ضجر
سآقي العطآشى بل كآن المطر
عضيد أبآ الأحرآر
السند و الظهر
صآح عند النهر
يآ نفس من بعد الحسين هوني ، و بعده لآ كنت أن تكوني
هذآ الحسين وآرد المنونِ ، وتشربين بآرد المعينِ
وصآح عند الغجر ،
لآ أرهب الموت إذآ الموت زقآ ، حتى أدآري في المصآليت لقى
إنّي أنآ العبآس أغدو بـ السقآ ، ولآ أهآب الموت يوم الملتقى
إلى أن قُطع يمينه
إلى أن قُطع شمآله
إلى أن سقط بـ غدر
فـ صآح
" عليك مني سلآم الله يآ " حُسين "
:
( 4 )
آية تلت عليهم
بـ روح طفلٍ
لم يحمل بـ يده السيف
ولم يقآتلهم
جرمه فقط
أنه كآن عطشآنآ
شب النآر بـ قلب أبيه ، مرتين
بـ عطشه ، بـ نحره
بـ كلتآ اليدين الصغيرتين
حينمآ ضمته
لم يصح ، لم ينآشد
لآزآل بـ المهد صريع
سوى أنه بكى و فآرق المهد
مع المفآرقين
سآعد الله قلبك يآ " حُسين "
:
( 5)
هنآ سآلت الآلآم
هنآ غآدرت الأحلآم
هنآ الذل و الآحزآن
هنآ السبي ، هنآ حرق الخيآم
هنآ ضآع الشمل ، و الأيتآم
هنآ عليل كربلآء ، هنآ كعبة الأحزآن
هنآ الأمهآت ، هنآ المفجوعآت
هنآ النسوآن ،
غآدرنّ كربلآء ، قآصدين الشآم
أرضٍ مآ بهآ كرآمة مآ بهآ أكرآم
أرضٍ مآ بهآ رحمه مآ بهآ أرحآم
هنآ صآحت زينب
آه كآفلي
آه يآ حسين
هنآ صآحت
أودعك يـ بن أمي يآ " حسين "

الأحد، 7 فبراير، 2010

شَجَرَةْ الْأَرَآكْ ~

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد و على آل محمد و عجل فرجهم و ألعن أعدآئهم ~
" السلآم على الزهرآء و أبيهآ و بعلهآ و بنيهآ و السر المستودع فيهآ "
:
:
ملآكٌ أنتِ ؟!
أم ملآك ؟!
من السّمآء أنتي نورٌ
أم من جيد الأرضِ نطفتك
\
يآ شجرة الأرآك و صنع منكِ السوآك
للمؤمنين ،
للمصلين ،
للطآهرين ،
\
سبحآنَ من خلقكِ
فـ سوّآك ،
اسمكِ من الطهر ،
ومن نطفة الأنبيآء تنشئين
أيّ اسمٍ تملكين ؟!
فآطمة ؟!
فطمتِ كل رجس
فطمتِ كل نجس
منذ ولآدتك ،، إلى أن تبعثين
ملآكٌ أنتِ ؟!
بل عن ألفِ ملآك ،
من ثغرك الحيآء ،، ترسمين
من لسآنك "الشرف" تهتفين
\
أنتِ للشعرِ أبيآت
أنتِ لـ كلّ الحروف آيآت
يآ سورة من الكوثر ،
و نطفة من خآتم النبيّين
\
بنتُ مَنْ ؟!
زوجُ مَنْ ؟!
أمُّ مَنْ ؟!
أنتِ للعآلم حصن الحصين ،
يآ من نطق منهآ الحقّ ،
و بـ الحقّ دوماً تنطقين
\
درّة زمآننآ أنتِ
و أنتِ اليقين ،
أنتِ للكونِ سرٌّ ،
لـ عليّ ،، و أحمد خآتم المرسلين
لولآكِ ،
لمآ كآن أحمد ،
لمآ كآن أبآ الحُسين
لولآ وجودكِ ،
لم تُدآر لنآ ،، أفلآك
\
إلهي إرزقنآ حبّ ،، فآطمة
إلهي إرزقنآ ستر ،، فآطمة
إلهي إرزقنآ طهر ،، فآطمة
إلهي إرزقنآخلق ،، فآطمة
إلهي إرزقنآشفآعة ،، فآطمة



السبت، 6 فبراير، 2010

دُعَآءْ جِبْرَئِيلْ ،

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على محمد و آل محمد و عجل فرجهم و ألعن أعدآئهم
:

"دعآء جبرئيل عليه السلآم"
روى عن أمير المؤمنين علي (ع) عن النبي (ص) أنّه قآل : نزل جبرآئيل (ع) و كنت أصلي خلف المقآم ، قآل : فلمّآ فرغت استغفرت الله عز و جل لأمتي ، فقآل لي جبرآئيل (ع) يآ محمد أرآك حريصاً على أمتك ، و الله تعآلى رحيم بعبآده ، فقآل النبي (ص) لجبرآئيل (ع) : يآ أخي أنت حبيبي و حبيب أمتي ، علّمني دعآء تكون أمتي تذكرني به من بعدي ، فقآل لي جبرآئيل (ع) : أوصيك أن تأمر أمتك أن يصوموآ ثلآثة أيآم البيض من كل شهر ( 13 ، 14 ، 15 ) و أوصيك يآ محمد أن تأمر أمتك أن يدعوآ بهذآ الدعآء الشريف ، فإنّ حملة العرش يحملون العرش بهذآ الدعآء و ببركته أنزل إلى الأرض و أصعد إلى السمآء ، و هذآ دعآء مكتوب على أبوآب الجنّه ، و على حجرآتهآ ، و على شرفآتهآ ، و على منآزلهآ و به تُفتح ابوآب الجنّه و بهذا يحشر الخلق يوم القيآمه بأمر الله عز و جل ، ومن قرأ هذآ الدعآء من أمتك يرفع الله عزّ و جل عنه عذآب القبر و يؤمنه من الفزع الأكبر و من آفآت الدنيآ و الآخره ببركته ، و مَن قرأه ينجّيه الله من عذآب النآر .
ثم سأل رسول الله (ص) جبرآئيل (ع) عن ثوآب هذآ الدّعآء ، قآل جبرآئيل (ع) : يآ محمد لقد سألتني عن شيء لآ أقدر على وصفه ، ولآ يعلم قدره إلآ الله ، يآ محمد لو صآرت أشجآر الدنيآ أقلآماً ، و البحآر مداداً ، و الخلآئق كتّآباً لم يقدروآ على ثوآب قآرئ هذآ الدّعآء ، و لآ يقرأ هذآ عبد و أرآد عتقه إلآ عتقه الله تبآرك و تعآلى ، و خلّصه من رق العبوديه ، و لآ يقرؤه مغموم إلآ فرّج الله همّه و غمّه ، و لآ يدعو به طآلب حآجه إلّآ قضآهآ الله عزّ و جل له في الدّنيآ و الآخره إن شآء الله و يقيه الله موت الفجأه ، و هول القبر ، و فقر الدّنيآ ، و يعطيه الله تبآرك و تعآلى الشفآعة يوم القيآمة ، ووجهه يضحك ، و يدخله الله عزّ و جل ببركة هذآ الدّعآء دآر السلآم ، و يسكنه الله غرف الجنآن ، و يلبسه الله من حلل الجنّه التي لآ تبلى .
ومَن صآم و قرأ هذآ الدعآء ، كتب الله عزّ و جل له ثوآب جبرآئيل و ميكآئيل و إسرآفيل و عزرآئيل ، و إبرآهيم الخليل ، و موسى الكليم ، و عيسى ومحمد صلوآت الله عليهم أجمعين ، قآل النبي (ص) : لقد عجبت من كثرة مآ ذكر جبرآئيل (ع) من الثوآب لقآرئ هذآ الدّعآء .
ثم قآل جبرآئيل (ع) : يآ محمد ليس أحد من امتك يدعو بهذآ الدعآء في عمره مرّة وآحدة إلّآ حشره الله يوم القيآمه ووجهه يتلألأ مثل القمر في ليلة تمآمه ، فيقول النّآس ، من هذى أنبيّ هو ؟ فتخبرهم الملآئكة بأنّ ليس هذآ نبيّاً و لآ ملكاً بل هذآ عبد من عبيد الله تعآلى ومن ولد آدم قرأ في عمره مرّه هذآ الدعآء ، فاكرمه الله عزّ وجل بهذه الكرآمة .
ثم قآل جبرآئيل ( ع ) للنبي (ص) : يآ محمد من قرأ هذآ الدّعآء خمس مرّآت حشر يوم القيآمه ، و أنآ وآقف على قبره و معي برآق من الجنّه ، و لآ أبرح وآقفاً حتى يركب على ذلك البرآق ، و لآ ينزل عنه إلآ في دآر النعيم خآلداً مخلّداً ، و لآ حسآب عليه ، في جوآر إبرآهيم (ع) وفي جوآر محمد (ص) ، و أنآ ضآمن لقآرئ هذآ الدّعآء من ذكر و أنثى أن الله تعآلى لآ يعذّبه ، و إن كآنت ذنوبه أكثر من زبد البحر و قطر المطر وورق الشجر ، و عدد الخلآئق من أهل الجنّة و أهل النآر ، وانّ الله عزّ و جل يأمر أن يكتب للذي يدعو بهذآ الدعآء ثوآب حجّة مبرورة ، و عمرة مقبولة ، يآ محمد و من قرأ هذآ الدّعآء عند وقت النوم خمس مرّآت على طهآرة فأنه يرآك في منآمه ، و تبشرّه بالجنّة ، و من كآن جآئعاً أو عطشآناً ولآ يجد مآ يأكل و لآ مآ يشرب ، أو كآن مريضاً و يقرأ هذآ الدعآء فإنّ الله عزّ و جل يفرّج عنه مآ هو فيه ببركة هذآ الدّعآء ، و يطعمه و يسقيه و يقضي له حوآئج الدّنيآ و الآخر ، ومَن سُرق شيء أو أبق له عبد فيقوم و يتطهر و يصلّي ركعتين أو أربع ركعآت ، و يقرأ في كل ركعه فآتحة الكتآب مره و سورة الإخلآص مرتين فإذآ سلّم يقرأ هذآ الدّعآء ، و يجعل الصحيفه بين يديه ، أو تحت رأسه فأنّ الله تعآلى يجمع المشرق و المغرب و يردّ العبد الآبق ببركة هذآ الدّعآء إن شآء الله تعآلى ، و إن كآن يخآف من عدوّ فيقرأ هذآ الدعآء على نفسه فيجعله الله تعآلى في حرز حريز ، ولآ يقدر عليه أحد و لآ أعدآؤه و مى من عبد قرأه و عليه دين إلآ قضآه الله عزّ و جل و سهّل له مَن يقضيه عنه إن شآء الله تعآلى و مَن قرأه على مريض شفآه الله ببركته و إن قرأه عبد مؤمن مخلص لله عزّ و جل على جبل لتحرك بإذن الله تعآلى ، و مَن قرأه بنيّة خآلصه على المآء لجمد المآء ، و لآ تعجب من هذآ الفضل الذي ذكرته في هذآ الدّعآء فإنّ فيه اسم الله تعآلى الأعظم ، و إنّه إذآ قراه القآرئ و سمعته الملآئكه و الجن و الإنس فيدعون لقآرئه و إنّ الله تعآلى يستجيب منهم دعآءهم و كل ذلك ببركة الله عزّ و جل ، و ببركة هذآ الدعآء ، و إنّ من آمن بالله رسوله فيجب ألآ يغآش قلبه بمآ ذكر في هذآ الدّعآء ، و مَن قرأه أو حفظه أو نسخه فلآ يبخل به على أحد من المسلمين .
و قآل رسول الله (ص) : مآ قرأت هذآ الدّعآء في غزآة إلّآ ظفرت ، ببركته على أعدآئي ، و قآل (ص) : مَن قرأ هذآ الدّعآء أعطي نور الأوليآء في وجهه ، و سُهّل له كل عسير و يسير .
و قآل الحسن البصري : لقد سمعت في فضل هذآ الدّعآء كثيرا أشيآء مآ أقدر أن أصفهآ و لو أنّ من يقرؤه ضرب برجله على الأرض لتحركت الأرض .
و قآل سفيآن الثوري : و يل لمن لآ يعرف حقّ هذآ الدّعآء ، فإنّ من عرف حقه و حرمته كفآه الله عزّ و جل كل شدّة ، و إن قرأه مديون قضى الله ديونه و سهّل له عسر ، ووقآه كل محذور ، و دفع عنه كل سوء ونجّآه من كل مرض و عرض ، و أزآح عنه الهمّ و الغمّ ، فتعلّموه و علّموه ، فإن فيه الخير الكثير
:

واللهم صلّ على محمد و آل محمد
موفقين لمآ فيه الخير أجمعين ~

الجمعة، 5 فبراير، 2010

لَبَيْكَ يَآ حُسِينْ ~

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلّ على سيدنآ أبآ الزهرآء محمد و آله الطيبين الطآهرين و ألعن أعدآئهم و عجل فرجهم الشريف ~
:

نرفعُ رآية الأحرآر
بـ يومِ الأربعينِ
مع زينب و الأيتآم
ننشد كربلآ و نهتف بـ الحسينِ
جئنآ أنصآراً مع الأنصآر
نندب السيدينِ
سآقي العطآشى ،، أجمل الأقمآر
و سيدنآ الحسين
جئنآ حطآماً مع النآر
نشعل الثورتينِ
ثورة النهرِ و الضمآ
ثورة الرؤوسِ و السّبآ
جئنآ سرّاً من الأسرآر
نلطم الصدر و نجري العبرتينِ
عبرة اليتآمى ،، و الصغآر
عبرة أجسآدٍ ظلت على الثرى
جئنآ بـ الحزنِ ،، ننعى زهرآئنآ و الكرآر
و نوآسي كعبة الحزنِ
جئنآ نرفع رآية المختآر
و الصرخة ،، للحسينِ
:
السّلآم عليك يآ أبآ عبدالله الحسين و على الأروآح التي حلّت بـ فنآئك
عليك مني سلآم الله مآ بقي اللي و بقي النهآر
السلآم على الحسين
السلآم على علي بن الحسين
السلآم على أولآد الحسين
السلآم على أصحآب الحسين
السلآم على زينب عبرة الحسين
السلآم على أبي الفضل رآوي ضمأ الحسين
:
ليتنآ بـ كربلآء